للاعلام

ئتلاف أوفياء للديمقراطية ونزاهة الانتخابات يدعو وسائل الإعلام إلى احترام مبدأ التناصف في مختلف المنابر الحوارية والبرامج المتعلقة بالانتخابات البلدية

345


دعا نبيل اللباسي، رئيس ائتلاف أوفياء للديمقراطية ونزاهة الانتخابات، جميع وسائل الإعلام في تونس، إلى الحرص على احترام مبدأ التناصف وذلك بتشريك أكبر عدد من المترشحات للانتخابات البلدية المزمع إجراؤها يوم 6 ماي 2018.

وخلال ندوة صحفية انتظمت اليوم الأربعاء بالعاصمة، لتقديم التقرير الأوّلي الأول حول نتائج رصد الإعلام لفترة ما قبل الحملة الانتخابية، حثّ اللباسي على ضرورة اشتراط تشريك نساء مترشحات في مختلف المنابر الحوارية والبرامج المتعلقة بالانتخابات البلدية واحترام الحدود الدنيا من الإنصاف بين مختلف الأحزاب والمترشحين خلال الشهرين السابقين للحملة الانتخابية.

كما دعا وسائل الإعلام المكتوبة والمسموعة والمرئية والالكترونية، إلى استيعاب دورها الحقيقي في إطار منظومة ديمقراطية للقضاء على معضلة الانحياز وتوظيف وسيلة إعلامية للدعاية لطرف سياسي أو التشهير بطرف آخر، معتبرا أن معايير الحياد ليست من باب الكماليات والشكليات الثانوية، بل هي أساس المسؤولية وضمان حرية الإعلام واستقلاليته.

يذكر أن الهدف من مشروع رصد أداء الإعلام، وفقا لمعايير الحياد والنزاهة خلال الانتخابات المحلية، المساهمة في إنجاح الانتخابات المحلية، من خلال مراقبة حسن أداء الإعلام وتوازن تغطيته للحملات الانتخابية ولنشاط الأحزاب وقائمات المترشحين، إلى جانب رصد مدى قدرة الهيئات التعديلية، على إيقاف التجاوزات وردعها والمساهمة في تطوير الإطار القانوني المنظم للإعلام وهياكله.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.